logo du site ledesk

Connectez-vous

ou

Abonnez-vous !
60 DH

1 mois
Découvrir les offres
العربية

الشرطة الإسرائيلية تطلب من الرباط تتبع المجرمين الفارين من تل أبيب إلى المملكة

05.08.2022 à 10 H 13 • Mis à jour le 05.08.2022 à 11 H 24
Par Issam El Yadari
Hammouchi Shabtai
تباحث قائد الشرطة الإسرائيلية، كوبي شبتاي، حول الموضوع، مع نظيره المغربي، عبد اللطيف الحموشي، خلال لقاء جمعهما، يوم 2 غشت الجاري. ومن المرتقب أن يتجسد هذا التعاون على أرض الواقع من خلال تواجد ملحق للشرطة الإسرائيلية بالسفارة الجديدة بالرباط.

ستتعاون الشرطة الإسرائيلية مع نظيرتها المغربية لتعقب المجرمين الإسرائيليين الذين يفرون إلى المملكة، بحسب مصادر إعلامية إسرائيلية.


وأكدت المصادر ذاتها أن قائد الشرطة الإسرائيلية، كوبي شبتاي، الذي بدأ زيارته إلى المغرب منذ 5 أيام، قد ناقش الأمر مع نظيره عبد اللطيف الحموشي، المدير العام المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، والمديرية العامة للأمن الوطني. وكان هذا الأخير قد التقى وزير العدل الإسرائيلي، جدعون ساعر، يوم 27 يوليوز المنصرم.


 ومن المرتقب أن يلتقي شبتاي، الذي ينهي زيارته إلى المغرب اليوم الجمعة، عددا من ضباط الدرك الملكي والمديرية العامة للأمن الوطني. كما قام، بالإضافة إلى أنشطته البروتوكولية، بزيارة منشآت الشرطة.


وذكر  بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن الحموشي استقبل، أمس الثلاثاء بالرباط، المفوض العام للشرطة الإسرائيلية، كوبي شبتاي.


وأضاف البلاغ أن هذا اللقاء يهدف إلى « تقاسم التجارب والخبرات في سائر المجالات الأمنية، خصوصا في ميادين مكافحة الإرهاب ومختلف صور الجريمة المنظمة العابرة للحدود الوطنية ».


 وأشار المصدر ذاته إلى أن هذا اللقاء « شكل فرصة سانحة للجانبين من أجل التأكيد على الإرادة الراسخة والعزم المشترك في فتح آفاق جديدة لتطوير التعاون الأمني الثنائي بين البلدين، بما يضمن توطيد الأمن والاستقرار الإقليميين، وتحقيق التصدي الحازم لمختلف التهديدات والمخاطر الإجرامية التي تحدق بمواطني كلا البلدين ».


وشجع شبتاي العمل على تعزيز التعاون بين الشرطة المغربية والإسرائيلية بهدف مكافحة التوجه الذي تم اكتشافه مؤخرا لمجرمين من إسرائيل فارين إلى بلدان المنطقة، بما في ذلك إلى المغرب وتركيا والإمارات العربية المتحدة، تقول المصادر الإعلامية العبرية.


 وحسب لاستخبارات الشرطة الإسرائيلية، فإن العديد من المجرمين الذين فروا إلى المغرب يواصلون أنشطتهم الإجرامية في إسرائيل من الخارج.

©️ Copyright Pulse Media. Tous droits réservés.
Reproduction et diffusions interdites (photocopies, intranet, web, messageries, newsletters, outils de veille) sans autorisation écrite
Par